1373321372204825625615002329161372350013723
الرئيسية/المقالات/
  • Mohamed Atef
  • ديسمبر 04, 2019
  • 0 تعليق
  • اعلان

     هبوط سعر الدولار و أسعار السيارات !!

    منذ تعويم الجنيه في نوفمبر 2016 و زيادرة سعر الدولار في مصر تضاعفت أسعار السيارات بشكل ملحوظ و بالتالي تراجعت معدلات بيع السيارات في مصر خلال الأربع سنوات السابقة , ولكن ومع حدوث هبوط ملحوظ لسعر الدولار في مصر خاصة فى العام الجاري من المتوقع تراجع أسعار السيارات و خاصة مع بداية سنة 2020 و طرح الماركات للموديلات الجديدة لها. 

    بعد هبوط سعر الدولار في مصرهل تتراجع أسعار السيارات في السوق المحلي أم لا ؟ 

    و في هذا المقال سوف نعرض رأي الخبراء بشأن هذا الموضوع ,و إجابتهم علي هذا السؤال . 

    صرح عمر بلبع رئيس شعبة السيارات فى اتحاد الغرف التجارية، أن تراجع أسعار السيارات فى مصر يرتبط بشكل كبير علي إنخفاض أسعار العملات الأجنبية و يري أن الهبوط الذى شهده الدولار خلال العام الجاري ليس كبيرا قياساً على الارتفاعات و مع ذلك أسعار بعض الموديلات شهدت هبوط ملحوظ فى الاسعار. 

    وأشار الي الموعد الأفضل الأفضل لشراء أى موديل جديد للسيارات ذات الماركات المختلفة قائلا : " الماركات لا تظهر فى السوق دفعة واحدة، فكل موديل يظهر فى موعد ربما يكون بعيد عن الثاني بمدة كافية، لذلك أفضل شراء الموديل بمجرد طرحه فى الأسواق". 

    و قد تحدث بلبع عن الفكرة المنتشرة المتعلقة بانتظار المشتريين لطرح الشركات الموديلات الجديد حتي تنخفض أسعار الموديلات القديمة و رد قائلا : "إن الماركات العالمية لا تقوم بخفض الأسعار بمجرد إصدار موديل جديد، لكن هناك عدة عوامل تؤثر على السعر لعل أبرزها فى مصر هو سعر العملة العملة الأجنبية، وهى العامل الأكبر المؤثر فى الأسعار" 

    و قد وضح أن الانتظار لحين صدور موديل جديد، ليس عاملا يساهم فى خفض السعر، ولو أن كل موديل يؤدى إلى خفض الموديل السابق له، لانتظر الجميع هبوط الأسعار ومن ثم القيام بعملية الشراء، لافتا إلى أن الموديلات الجديدة ليست دائما ما تحمل إمكانيات أكبر بسعر أقل، فكلما ارتفعت الإمكانيات الخاصة بالسيارة ارتفع معها السعر. 
    سعر الدولاروأسعار السيارات

    و قد صرح أيضا المدير السابق لرابطة صناع السيارات حسين مصطفى ، إن الفروق فى أسعار الموديلات تكون قليلة جدا تتراوح بين 1 إلى 2 %، لذلك العميل يشترى الموديل الجديد بمجرد طرحه، فمثلا الفارق بين موديل سيارة 2019 والاصدار الجديد منها 2020 يكون 2 %، فإن العميل سيسعى لشراء موديل 2020 لأن الفارق قليل جدا. 

    و أشار الي إن التوكيلات الكبرى تسعى بكل قوة لبيع المخزون لديها من الموديل القديم قبل أن تقوم بطرح الموديل الجديد للجمهور لذلك فالجميع يسعى لبيع ما لديه مثلا من موديل 2019 قبل طرح موديل 2020. 

    و قد أكد إيهاب المسلمى خبير بسوق السيارات علي ما قاله حسين مصطفى فأشار الي أن أسعار السيارات ذات الموديلات الجديدة لن تكون مختلفة كثيرا عن الموديل الأقرب لها، مثل موديل 2019 و 2020 لذلك فالمستهلك يشترى الموديل الأحدث، لتقارب السعر مع بعض الفروق فى المواصفات.
    اعلان